تعلم السيو كيفية عمل الخطة البحثية

Learn SEO and learn how to choose keywords

المحتويات إخفاء
1 اختيار الكلمات البحثية وعمل الخطة البحثية، تعلم السيو من الصفر للاحتراف|المحاضرة الثانية

اختيار الكلمات البحثية وعمل الخطة البحثية، تعلم السيو من الصفر للاحتراف|المحاضرة الثانية

اختيار الكلمات البحثية هو موضوع هذه المحاضرة الثانية من كورس تعلم السيو من الصفر للاحتراف، وهي المحاضرة الأقوى والأهم، حيث سوف نعرض أسرار التسويق عبر محركات البحث واختيار الكلمات التي تروح للمحتوى وتحقق أرباح.

يمكن الاطلاع على المحاضرة الأولى قبل متابعة مقال اختيار الكلمات البحثية من خلال الرابط فى اسفل الصفحة

أهمية اختيار الكلمات البحثية

أول جملة نبدأ بها الحديث عن الكلمات البحثية هي توضيح أن الكلمة لها أهمية كبيرة في كتابة المحتوى، يوجد مقولة نود ذكرها في هذا الصدد، وهي “الكلمة ثم الكلمة ثم الكلمة”.

اختيار الكلمة لها اثر كبير في إنشاء محتوي قوي وناجح ويظهر عبر محركات البحث.

فهم مصطلح “keyword strategy”  والتعامل معه بشكل صحيح قد يجعلنا نصل إلى نتائج مرضية ومربحة في أي مجال.

أمور يجب آخذها في الحسبان عند اختيار الكلمات البحثية

هناك 3 أمور لابد أن نهتم بها قبل أن نختار الكلمات الخاصة بالمحتوي، لكي يظهر هذا المحتوي في نتائج البحث ويحقق المرجو منه، هذه الأمور هي:

اختيار كلمات بحثية

1- تفكير الباحث

عندما يكون المحتوي يخص منتج معين أو موضوع معين، لابد أن يضع الكاتب أو صانع المحتوى نفسه مكان الباحث المستخدم الذي سوف يقوم بالبحث.

حيث أن هذا يساعد في اختيار كلمات يكثر البحث عليها، مما يجعل المحتوى مرشح بقوة لصفحة النتائج الخاصة بمحرك البحث.

مثال عندما يكون المحتوي يخص كرة القدم، فلابد من استخدام ألفاظ يبحث بها محبين كرة القدم عن الأهداف والمباريات وما إلى ذلك.

2- لغة السوق

انتشرت في الوقت الحالي بعض المصطلحات الجديدة، وظهر ما يسمى بالترند “Trend”.

على الكاتب ومحرر المحتوى أن يكون ملم بما يهتم به المستخدمين وما هي الكلمات الشائعة في البحث وما هي الموضوعات التي تناقش على صفحات السوشيال ميديا، وهكذا.

3- كلمات التواصل

يضم هذا البند كل مرادفات الكلمات التي يتم البحث عنها والكلمات ذات صلة بالمحتوى الذي سوف يتم عرضه على الموقع.

حيث أن الباحث قد يهتم بموضوع معين ويربط بينه وبين موضوع أخر ويحتاج إلى كلمات تجذبه لفتح أكثر من رابط على الموقع نفسه.

مثال عندما يبحث المستخدم عن مباريات الأهلي في دوري أبطال أفريقيا، ثم يجد في المحتوي فرصة للدخول إلى المباريات المحتملة للأهلي في حالة تأهله لكأس العالم للأندية وهكذا.

كيف يتم اختيار الكلمات البحثية؟

لكي يتم اختيار الكلمات البحثية الرئيسية للمحتوي، وكذلك لكي احصل على كلمات مفتاحية ومرادفات قوية لابد من اتباع 4 خطوات كما يلي:

الكلمات البحثية

1- البحث عن الكلمات الرئيسية

يتم الاهتمام بالموضوع وتحديد الكلمات الرئيسية، على سبيل المثال سوف يتم عمل حملة تسويقية لملابس الأطفال، الكلمة الرئيسية هي ملابس الأطفال.

 

2- تحليل الكلمات الرئيسية

سوف يكون هناك اكثر من كلمة رئيسية لكل موضوع، يمكن تصنيف كل كلمة إلى كلمة ضعيفة أو قوية وهامة، من خلال الدخول لأداة من أدوات البحث وكتابة الكلمة ومعرفة درجة المنافسة حولها وكذلك قوة البحث عنها.

3- التطبيق على الكلمات

ثم يتم صياغة عناوين طويلة بالاعتماد على الكلمة الرئيسية وصياغة محتوي كامل، لكي يتم التطبيق على الكلمة وتجربة معدل الوصول إلى نتائج بحث جيدة.

حيث يمكن نشر المحتوي لمتابعة رد الفعل ومقدار النجاح المحتمل.

4- خلق أفكار جديدة

هنا يأتي دور مهارات الإبداع، حيث يتم استخراج أفكار جديدة من الكلمات الرئيسية، ويتم كتابة عناوين قوية جذابة وبناء محتوي يستطيع المنافسة.

ملحوظة هامة: يمكن أن تأتي الخطوة الرابعة قبل الخطوة الثالثة، الأمر يرجع إلى تفضيلات شخصية لصاحب المنتج أو كاتب المحتوي أو صاحب الحملة الإعلانية وغيرهم.

5 خطوات للخطة البحثية

الآن معنا كلمات بحثية قوية من خلال المرور بخطوات اختيار الكلمات البحثية القوية، السؤال هنا كيف نقوم بتحسين محركات البحث وما هي خطوات الخطة البحثية، الإجابة في السطور القادمة:

1- تهيئة الموقع باستخدام الكلمات البحثية

تتم تهيئة الموقع الإلكتروني من خلال إنشاء محتوى قائم على الكلمات الرئيسية، يتم استخدام الكلمات لتحسين الموقع، كما يتم الاستعانة بالصور والفيديوهات التي تدعم المحتوى، كما يمكن فتح التعليقات ليحدث تفاعل على الموقع ويزيد قوته وبالتالي تزيد فرصة وصوله للمستخدمين في نتائج البحث.

2-  الإعلان على جوجل “Google ads”

يمكننا ملاحظة أن ما يظهر في أول نتائج البحث في جوجل هو الاعلانات خاصة في بعض الموضوعات مثل الملابس والأجهزة الإلكترونية وغيرها.

الإعلان المدفوع على جوجل يساعد في نشر المحتوي والتسويق بشكل مميز خاصة عند استخدام كلمات بحثية قوية ودعم المحتوي بالصور والكلمات الجاذبة.

هنا يمكننا أن نربط بشكل عملي بين السيو وبين التسويق عبر محركات البحث.

3- وسائل التواصل الاجتماعي

اصبح منصات التواصل الاجتماعي من أهم منصات التسويق الإلكتروني، فيمكن أن يتم نشر المحتوي على جميع المنصات بشكل يراعي اهتمامات المستخدمين.

مثال على ذلك أن يتم وضع صور تفاعلية مع رابط مقال منشور أو رابط الموقع المراد تحسين البحث عنه.

كل هذا يساهم في نجاح المحتوى، لأنه يحسن من “CTR = click time rate”، ويعني هذا المصطلح معدل النقرات على رابط المحتوي.

حيث كلما زاد النقر على الرابط كلما كان أقوي  “Domin authority” وبالتالي تكون فرصة المحتوي أفضل في الظهور في نتائج البحث.

4- البث التفاعلي

يمكن عمل لقاءات حية للتفاعل مع المستخدمين والإجابة على أسئلتهم حول المنتج المقدم.

كما يمكن الاستعانة بالآراء حول ما يتم تقديمه على الموقع من محتويات إذا كان موقع يقوم بنشر مقالات، والاستعانة بالآراء حول المنتجات اذا كان الموقع يقوم ببيع سلع أو يقدم خدمات وما إلى ذلك.

5- التسويق عبر الإيميل “E-mail marketing”

تعد هذه الطريقة من الطرق الاحترافية للإعلان عن منتج أو محتوى، حيث يتم إرسال المحتوى مع كلمات جذابة وصور لطيفة وكلمات مهذبة تترك انطباع حسن عند مستقبل الإيميل.

إذا كان هناك موقع متخصص للمنتج، سوف يكون هناك آلاف المستخدمين الذين قاموا بالتسجيل من خلال الإيميل الخاص بهم.

فتكون هذه فرصة هائلة لعمل حملة تسويقية ناجحة، إذا تم إرسال المحتوي ل100 ألف، فمن المحتمل أن يهتم على الأقل 5 آلاف شخص، وهذا هو النجاح بعينه.

العوامل التي تؤثر في البحث

هناك 6 نقاط لابد من الإلمام بها ومراعاتها عن إنشاء محتوي على موقع إلكتروني، لأنها عوامل مؤثرة في عمليات البحث، وهي:

  • كلمات البحث الحالية ”search query”.

مثال: عندما نبحث في الشتاء عن أفضل كلمة بحثية من بين كلمات (حذاء – جزمة – بوت – شوز)، نجد أن كلمة بوت هي الأكثر بحثًا لأن الناس يحتاجون البوت في الشتاء. (المثال موضح في الصورة المرفقة).

كلمات البحث الحالية

  • كلمات البحث السابقة
  • الاهتمامات
  • المكان
  • الجهاز المستخدم في البحث
  • الوقت

كل هذه العوامل تتحكم في المحتوي وما يتم نشره للباحثين، حيث يمكن أن نقوم بعمل العديد من المقالات بهدف أن تصل لأشخاص بعينهم ولا نستطيع أن نصل لهم لأننا لم نراعي العوامل ال6 السابق ذكرهم، فلا ينجح المحتوى ولا يهتم به أحد.

يمكننا ضرب مثال عملي على العوامل التي تؤثر في البحث، اذا قمنا بوضع إعلان ومحتوى عن ملابس الأطفال الشتوية في فصل الصيف، هل سينجح الإعلان؟، بالطبع لا، لأننا لم نختار الوقت المناسب.

مثال أخر، ما هو افضل وقت لنشر محتوى عن تنظيف البشرة للنساء؟، يمكننا أن نستخدم أداة مثل semrush لمعرفة ما هو الوقت الذي يكثر فيه البحث عن منتجات تنظيف البشرة.

مثال أخر، عند الرغبة في نشر محتوى عن السماعات الطبية لكبار السن، يمكن أن استخدم أدوات الكلمات البحثية لمعرفة إن كان الباحثين عن كلمة السماعات الطبية يبحثون من كمبيوتر أم من الهاتف المحمول، لكي يتم نشر المحتوى في المكان الصحيح.

الخلاصة: هي أن المحتوى الناجح لابد ا يكون قائم على احتيار المكان المناسب والتوقيت المناسب، ومعرفة من هم الفئة المستهدفة وما هي المصطلحات التي تستخدم وتتداول في السوق.

من الضروري تحديد الفئة المستهدفة واختيار كلمات بحث محددة، فيمكننا الآن تجربة أن نبحث عن ملابس أطفال، سوف نجد مليون نتيجة مثلًا.

فما الحال إذا قمنا بالبحث عن ملابس أطفال شتوي، نعم لقد أصبحت النتائج نصف مليون فقط، يمكننا ان نحدد اكثر ونبحث عن ملابس أطفال شتوي بناتي، فتكون النتيجة مثلًا 100 الف.

ومع زيادة التحديد والبحث عن ملابس شتوي بناتي تركي، تكون النتائج 10 آلاف فقط على سبيل المثال.

لذلك لابد من تحديد الفئة المستهدفة ونشر محتوى قائم على كلمات بحثية قوية ومحددة لكي تسهل المنافسة.

اختصارًا لما تقدم من أمثلة: كلما كانت الكلمة مفصلة اكثر كلما كانت النتيجة افضل.

استخدام السيو لعمل خطة بحثية

سوف نضرب مثال حي على استخدام السيو لعمل خطة بحثية تحقق أرباح على أرض الواقع:

تعلم السيو

  • إذا كنت شخص متخصص سيو وتم الاستعانة بك في شركة ما لعمل خطة تسويقية إلكترونية وتحسين محركات البحث للشركة.
  • نفترض أنها شركة ملابس، وطلب منك صاحب الشركة تأسيس الخطة التسويقية عبر محركات البحث “digital marketing”.
  • لابد أن يقوم صاحب العمل أو صاحب المنتج بإعطاء الكلمات الرئيسية، لأنك متخصص سيو ولست متخصص في الملابس أو الميك أب أو أي مجال أخر.
  • الشخص القادر على تحديد الكلمات الرئيسية هو صاحب المنتج، وما يقدمه لمتخصص السيو من كلمات تسمي “seeds”، بذور يتم بناء المحتوي وبدء العمل عليها.
  • على سبيل المثال المبسط إن صاحب المنتج قام بتقديم  10 كلمات لمتخصص السيو، هنا يمكن للمتخصص أن يبدأ عمله ويقوم بالدخول إلى محركات البحث لاختبار قوة الكلمات ثم اختيار كلمات بحثية وإبداع وخلق عناوين جديدة.
  • كما لابد من عمل تخيل للعمل من خلال عمل جدول في ونكتب فيه الكلمات الرئيسية على الشمال، وعلى اليمين نكتب ما يوجد في الصفحة الأولى التي ظهرت عندما قمنا بكتابة الكلمة في نتائج البحث على محرك البحث جوجل، كما يلي:
ملابس أطفال إعلان – صور – صور – متجر – فيديو – صور – إعلان – مقال – صفحة فيس بوك
 ملابس أطفال شتوية إعلان – متجر – متجر – متجر – صور – صور – إعلان صفحة فيس بوك – مقال – مقال
ملابس أطفال بناتي
ملابس أطفال تركي
ملابس أطفال مستوردة

 

هكذا يتم اختبار كل الكلمات البحثية، لمعرفة ما هو تخيل العمل وكيف ستسير الخطة البحثية.

حيث في حالة ملابس الأطفال لابد من أن يطلب متخصص السيو من صاحب المنتج متجر وعمل إعلان وصفحة فيس بوك وصور، وآخر ما يلجأ إليه هو كتابة مقال، لأنه إذا قام بكتابة مقال فقط عن منتجاته فيكون النجاح بعيد المنال.

عمل الخطة البحثية واختيار الكلمات

فيما يلي نعرض طريقة عمل الخطة البحثية واختيار أفضل الكلمات البحثية الناجحة:

1- عند اختيار الكلمات البحثية لابد من معرفة ما يطلبه العميل، يجب النظر إلى ما يظهر في صفحات البحث الأولى ومعرفة ما يود الباحث إيجاده، حيث لابد أن يضع صانع المحتوى نفسه مكان الباحث، وهو ما يقال عنه في الإنجليزية “listen to the customer”

2- عندما يكون لدينا كلمات بحثية ونريد أن نصيغ كلمات قوية للمحتوى، علينا أن لا ننظر إلى الأرقام فقط.

مثال: إذا كانت الكلمات التي سوف نبني عليها المحتوى هي (ملابس أطفال – أفضل ملابس – مصنع ملابس)، لا يمكننا أن نكتفي بكتابة كل منهم على محرك البحث لمعرفة نسب البحث والأرقام فقط.

بل لابد من عمل دمج ومزج للوصول إلى كلمات بحثية قوية حتى إن كانت ليست متوفرة على محركات البحث، مثل أفضل ملابس للأطفال لموسم الشتاء.

3- على صانع المحتوى أن يفهم ما يبحث عنه المستخدم ومتى يبحث عنه وكيف يبحث، مثال المقارنة بين الكلمات البحثية (الحذاء والبوت والشوز والجزمة)، نجد أن كلمة بوت يتم البحث عنها في الشتاء فقط.

4- من أفضل طرق التسويق طريقة تقديم الخدمة أو المنتج على شكل قصة وفقا لخطة مدروسة فيها قدر من الإبداع والتميز.

مثال: عندما تعلن شركة ملابس عن موديلات جديدة من الجاكيت الشتوي، ليس من الصحيح أن نعلن عن الجاكيت ونكتب للعميل قم بشراء جاكيت، بل يمكن أن نكتب أن الجو قاسي البرودة وأن الجاكيت سوف يناسب هذه الأجواء وهكذا.

5- كذلك لابد من مقارنة الكلمات لمعرفة الكلمة الأفضل للتسويق والكلمة الأكثر بحثًا.

مثال: هل استخدم كلمة إجازة أم كلمة رحلة، هل استخدم كلمة أفضل أم كلمة أحسن.
يمكن البحث عن كل كلمة على جدة لخلق عناوين بحثية قوية لا يمكن الحصول عليها من كلمات البحث.

6- استكمالًا للنقطة السابقة يمكن أن نكتب الكلمة التي نريد البحث عنها في منتصف جدول، ونضع الكلمة على أدوات البحث لمعرفة ما يأتي قبلها وبعدها، وسوف يكون لدينا بذلك عناوين فريدة وقوية للمحتوى.

أفضل

مطعم في مصر
دراسة جدوى مشروع

مشويات
أرخص

للعائلات

ازاي اروح

مأكولات صينية

7- أثناء عمل الخطة البحثية، لابد من تحديد الخطة العامة واختيار كلمات عامة مثل تسويق منتجات تجميل، ثم اختيار مجال معين للتجميل مثل منتجات تحميل البشرة، ثم نزيد التخصيص مثل كريمات العناية بالبشرة.

8- إنشاء خريطة زمنية للكلمات البحثية أمر في غاية الأهمية وسوف نوضحه بالتفصيل نظرًا لأهميته.

إنشاء خريطة زمنية للكلمات البحثية

تحديد وقت نشر المحتوي واستخدام الكلمات البحثية أمر في غاية الأهمية، حيث لابد من تحديد الوقت الذي سوف نستخدم الكلمات البحثية التي قمنا بالحصول عليها، لتجنب استخدام هذه الكلمات دون جدوى.

مثال على ذلك إذا قامت شركة سياحة بالإعلان عن رحلة لمناطق دافئة في الشتاء، وكانت الكلمات البحثية هي (أفضل الأماكن لقضاء شتاء دافئ – أفضل مكان دافئ في مصر).

فلا يمكن أن يتم استخدام نفس الكلمات عند حلول فصل الصيف.

ملاحظة: لابد أن يكون المحتوي متزامن مع التوجه العام on trend لكي يحقق النجاح.

فهم دائرة الشراء لعمل خطة بحثية قوية

على صانع المحتوى أو صاحب حملة التسويق أن يفهم دائرة الشراء ليستطيع جذب أكبر عدد من المشترين والمستخدمين للمنتج أو الخدمة الخاصة به، ودائرة الشراء تسير على النحو التالي:

الخطوة الأولى: البحث والاستقصاء

  • يمر المشتري أو العميل بخطوة أولية قبل أن يقرر الشراء، وهي خطوة البحث والاستقصاء حيث جمع معلومات وبناء أفكار.
  • مثال عندما يشعر الشخص أنه يحتاج لشراء موبايل.
  • لابد من استخدام كلمات بحثية عامة وتتناسب مع التوجه العام في السوق، مثل أحدث الموبايلات أو أرخص موبايل.

الخطوة الثانية: اتخاذ القرار

  • الشخص أصبح على خبرة بما يوجد في السوق كما يكون قد حدد ما يحتاج له وما الإمكانيات التي يريدها في المنتج.
  • لابد من استخدام كلمات بحثية أكثر تحديدًا تتناسب مع قرار  الشراء، مثل: أسعار موبايلات سامسونج.

المرحلة الثالثة: المقارنة

  • يقوم العميل بمقارنة ما يود شرائه بغيره من منتجات لكي يصل إلى ما يناسبه ومعرفة إن كان هو الخيار المثالي أم لا.
  • في هذه المرحلة يجب استخدام كلمات بحثية مثل أفضل وأرخص وأحسن ومقارنة بين كذا وكذا.

المرحلة الرابعة: الشراء وما بعد الشراء

  • يقوم العميل بالبحث عن أماكن البيع، فيمكن استخدام كلمات مثل أفضل منافذ بيع موبايلات سامسونج.
  • كما يبدأ العميل في البحث عن منتجات متعلقة بالخدمة أو المنتج مثل إكسسورات الموبايل، فيمكن تقديم محتوي به كلمات بحثية مرتبطة بالكلمة الأصلية وتدور حولها مثل أسعار سماعات موبايل سامسونج.

الكلمة البحثية في نتائج بحث جوجل

سوف نتعرف على ظهور الكلمة البحثية في نتائج بحث جوجل، وكيفية تحسين محركات البحث لكي تظهر النتائج على جوجل بأفضل شكل مما يجذب الباحثين.

تظهر نتائج البحث تظهر على الشكل التالي:
رابط ثم عنوان ثم وصف ميتا (URL / Title / Meta description).
عندما يقوم جوجل بفهرسة المحتوى، Hول ما ينظر له هو الرابط ( هل الكلمة البحثية موجودة ولا لا).
بعد ذلك ينظر جوجل وعناكبه عن العنوان (هل توجد الكلمة البحثية في العنوان لكي تظهر النتيجة للباحث في نتائج البحث أم لا).

بعد ذلك ينظر جوجل إلى وصف ميتا (هل يوجد في الميتا الكلمة البحثية أم لا).
مما سبق نستنتج أن الكلمة البحثية عندما تكون متواجدة في ال3 عناصر، يكون المحتوى مرشح بقوة للظهور في نتائج البحث.

لذلك على كاتب المحتوى أن يهتم بما يقدمه في (URL / Title / Meta description)، وسوف نتعرف على كيفية العمل على كل منهم في المحتوي وفي الويب بيدج.

استخدام الكلمة البحثية في URL

رابط المحتوى أو URL لابد أن لا يتعدى عدد معين من الحروف (حوالي 40 حرف).

كذلك من الأفضل أن لا يتعدى الرابط 4 – 6 كلمات، أفضل شيء هو أن يكون الرابط مكون من 3 إلى 4 كلمات، أيضًا لابد أن يتضمن الكلمة البحثية سواء كانت بالعربي أو بالإنجليزي.
يمكن أن يتم كتابة الكلمة البحثية في الرابط باللغة الإنجليزية أو بأي لغة في العالم، حتى أن كان المحتوى عربي، لأن جوجل يفهم ذلك.

ولكن من الهام أن يتم ترجمة الكلمة البحثية بشكل صحيح ومفهوم، لكي يتعرف جوجل عليها.

حيث أن جوجل يقوم بترتيب المحتوى على حسب لغة كتابة المحتوي وليس على لغة كتابة الكلمة البحثية في الرابط.
سؤال هام: هل سألت نفسك هل من الأفضل أن يكون الرابط طويل أم قصير

في الحقيقة أن الأمر لا يختلف سواء كان الرابط  قصير أم طويل، الأهم من ذلك هو أن يكون شرح الكلمة البحثية في الرابط مفهوم.

كما أن من الأمور الهامة التي لابد أن يهتم بها صانع المحتوى هو أن يكون الموقع مقسم لأقسام منسقة.

مثال على ذلك تقسيم الموقع إلى قسم المرآة/ قسم التجميل / قسم الأخبار/ قسم الصحة وهكذا.
حيث أن هذا يجعل المحتوى يظهر في صفحة البحث بشكل أفضل، لأن جوجل يهتم بما يسمى خبرة أو تجربة المستخدم  user experience.

مما يعني أن الباحث إن قام بالبحث عن شئ ما من سنوات وقام بالدخول إلى محتوى معين، ثم بحث عن سيء متعلق به بعد سنوات، سوف يرشح جوجل الموقع الذي قام المستخدم بالدخول إليه قبل ذلك.

إذا لم يتم تقسيم الموقع إلى أقسام، سوف يفقد الموقع هذه الميزة، لأن جوجل يقوم بحفظ القسم في المكتبة الخاصة به بناء على عوامل معينة.

عندما يتم تقسيم المحتوى إلى أقسام سوف يكون هناك تركيز وتنظيم، وسوف يهتم جوجل بالمحتوى أكثر وسوف تنجذب عناكب جوجل للمحتوى بشكل أكبر.

الطريقة الأمثل لتقسيم الموقع هو أن يتم عمل أقسام كبيرة ويتفرع منها أقسام صغيرة، مثل قسم البشرة يتفرع منه قسم منتجات تجميل البشرة، وهكذا.

استخدام الكلمة البحثية في العنوان

لابد أن تظهر الكلمة البحثية في العنوان، ويفضل أن تكون الكلمة البحثية هي أول ما يوجد في العنوان.
ويمكن أن تكون هي الكلمة الثانية أو الثالثة، ولكن لا يمكن أن يتم وضعها بعد ذلك.

لأن جوجل كلما رأي الكلمة البحثية أسرع في العنوان كلما زادت فرصة تصدر المحتوى.
كما لابد أن يتم وضع كلمات في العنوان توضح ما أتحدث عنه، خاصة إذا كانت الكلمة البحثية كلمة عامة.

مثال على ذلك: إن كانت الكلمة البحثية ROUND TABLE.

فلابد من توضيح هل المحتوى عن الأثاث الخشبي والطاولات المستديرة، أم أن الكلمة يقصد بها النقاش الذي يطرح على الطاولة المستديرة وما يقام بها من اجتماعات.

إن كان الحديث عن أثاث للمنزل، فيمكن أن يتم الحاق تدل على ذلك في العنوان مثل أسعار الطاولات المستدير.

أما إن كان المقصود هو طاولة النقاش، فيمن أن يكون العنوان مثل أهم الأفكار على الطاولة المستدير في اجتماع رسمي ناجح.
وهكذا مع أي كلمة بحثية لابد من دعمها بكلمات تدل على المحتوى لكي يضعها جوجل في المكان الصحيح وتظهر للباحث بالشكل المرغوب فيه.

مثال إذا قمنا باستهداف كلمة كباب، لابد من تحديد هل نريد تقديم معلومات للباحث الذي يريد طبخ الكباب، أم الباحث الذي يريد شراء كباب من المطاعم.

استخدام الكلمة البحثية في وصف الميتا

وصف الميتا عبارة عن شرح مبسط للمحتوي كله.

يمكن أن تكون الميتا جزء من المحتوى (عادة يكون أول جزء في المحتوي أو الجزء الأهم الذي يجذب القارئ).

كما يمكن أن تكون الميتا جملة ليست متواجدة في المحتوى نفسه، بل قام الكاتب أو صانع المحتوى بصياغتها بشكل خاص لوضعها في وصف الميتا.

كذلك تكون وصف الميتا قوية عندما تضمن كلمات متعلقة ومرادفات للكلمة البحثية.
تكون الميتا مكونة من 140 إلى 165 حرف، وتكون جملة واحدة أو جملتين.

لابد أن يكون وصف الميتا بنفس لغة المحتوى على عكس الرابط الذي يتم صياغته بأي لغة.

توزيع الكلمات البحثية المستهدفة

توزيع الكلمات البحثية المستهدفة يكون في المحتوى نفسه وفي العناوين الرئيسية والفرعية وفي الصور وفي كل ما هو ظاهر للقارئ.

كما يمكن أن يتم تحديد الكلمة البحثية الرئيسية في العنوان أو في المحتوى نفسه بلون مختلف لجذب الانتباه وشد العميل للمحتوى.

كما لابد أن أضع نفسي ككاتب أو صانع محتوى مكان القارئ وأقوم بكتابة عناوين جذابة قوية تحتوى على الكلمة البحثية، لأن القراء بنسبة كبيرة يقومون بتصفح العناوين قبل قراءة التفاصيل.

يمكن عمل الكلمات الرئيسية بلون جذاب وبخط عريض في المحتوى بالكامل، لأن هذا يناسب سيكولوجية العميل.
كما لابد أن يكون هناك كلمات إرشادية للكلمة البحثية الأساسية، مثال إذا كانت الكلمة البحثية هي الكباب.
لابد أن أقوم بتحديد هل الباحث شاري أم طابخ؟، بعد ذلك أقوم بكتابة العناوين مثل سعر كيلو الكباب وطريقة توصيل الكباب، أو أفضل طريقة لعمل الكباب وأسرع خطوات لطبخ الكباب.

من الجدير بالذكر أن جوجل سوف يفهم الكلمة ومرادفاتها، كما أنه يفهم عدد مرات التكرار حتى أن كان التكرار بشكل مختلف، مثال كلمة “العناية بالبشرة”، إذا تم تكرراها في المقال بلفظ “للعناية بالبشرة” سوف يفهم جوجل.

طريقة معرفة الكلمات المستهدفة في صفحات الويب

يعد تحليل صفحات الويب المتصدرة لمعرفة الكلمات  المستهدفة بها، من أهم ما يمكن لصانع المحتوى فعله لاستخراج كلمات بحثية قوية وعمل الخطة البحثية بشكل مميز ودراسة المنافسين بشكل دقيق.

يمكن الدخول إلى أي صفحة على الإنترنت، ثم الضغط على عرض مصدر الصفحة.
أو كتابة  (“نسخ عنوا الرابط View-source: “URL) في المستطيل الخاص بالبحث.
سوف تظهر الكلمات البحثية المستهدفة ويظهر وصف الميتا وكل ما يهم صانع المحتوى.

مع العلم أن هناك بعض المواقع تقوم بإخفاء هذه البيانات، وحتى مع استخدام الأدوات البحثية لا يمكن العثور على الكلمات المستهدفة لهذه المواقع.

من الجدير بالذكر هنا أن صانع المحتوى يمكنه أن يستهدف أكثر من كلمة في موضوع واحد.

ولكن يرجي التأكد أن كل الكلمات المستهدفة يوجد لها محتوى ومعلومات كافية في المحتوى الذي سوف نقوم بنشره.

استخدام مرادفات للكلمة البحثية

عندما نفكر في عملة حملة دعائية “campaign” سواء لتسويق منتج أو لنشر محتوى على الإنترنت، وبعد الاستقرار على الكلمة البحثية ومعرفة كيفية استخدامها، لابد من التفكير في الكلمات المستهدفة والمرتبطة بالكلمة البحثية الأساسية.

حيث أن استخدام مرادفات للكلمة البحثية يزيد من احتمالية تصدر المقال على محرك البحث.

مثال: إذا كانت الكلمة البحثية هي تنظيف البشرة، يمكن اختيار كلمات أخرى مرادفة لها مع تكرارها في المحتوى مثل تنظيف البشرة للرجال، منتجات تنظيف البشرة، طريقة تنظيف البشرة، أدوات تنظيف البشرة، العناية بالبشرة.

بالإضافة إلى استخدام كلمات مرادفة ولكن لا تحتوى على الكلمة البحثية نفسها، حيث يمكن تكرار الكملة بدون تكرار اللفظ، مثل تنظيف الوجه.

كما يمكن استخدام كلمات قوية تشد القارئ تناسب طبيعة المحتوى، مثال إذا كنت موقع لطلبات الطعام السريع نقوم باستخدام كلمة تشجع الباحث على الفعل مثل كلمات: تسوق الآن، اطلب الآن.

ومن الاستراتيجيات القوية لاختيار الكلمات البحثية والمرادفات القوية للكلمة الأساسية هو أن نقوم بترتيب الكلمة كما يلي: (فعل + وصف + مكان).

الفعل مثل كلمة أفضل / تسوق وهكذا.

الوصف خاص بالمحتوى نفسه وطبيعته،

المكان يساعد الباحث على معرفة معلومة في غاية الأهمية إذا كان الموقع أو المحتوى خاص بالتسويق لمنتج كما يساعد محرك البحث على ظهور نتائج البحث في المكان المناسب.

وهكذا عند استخدام كلمات لابد من العمل على أكثر من محور لكي يفهم جوجل المحتوى والغرض منه، وليكون المحتوى ناجح ومؤثر.

وهناك فرق كبير بين الكلمة والعنوان، حيث أن الكلمة يتم تكرارها أكثر من مرة وتكون مرادفات للكلمة الرئيسية، أما العنوان يكون به توضيح وعنصر جذب للقارئ.

مثال على هذا الفرق: الكلمة هي تقشير البشرة الدهنية، أما العنوان هو تقشير البشرة الدهنية قبل الذهاب للجامعة.

توزيع الكلمة الرئيسية في المحتوى

يتم توزيع الكلمات الرئيسية في المحتوى بشكل يجعل المحتوى أقوى وجذاب، وتوزيع الكلمة الرئيسية خلال عمل الخطة البحثية يكون كما يلي:

  1. تكرر الكلمة الرئيسية في عنوان المحتوى مرة واحدة
  2. كما تكرر في العنوان الفرعي الرئيسي مرة واجدة “H1”.
  3. لابد أن يحتوى وصف الميتا على الكلمة الرئيسية مرة واحدة على الأقل، كما لابد من ضم مرادفات لها.
  4. تكرر الكلمة الرئيسية في الصورة البارزة للمقال أو في صورة من صور المقال، حيث يتم وضعها في عنوان المقال وفي وصف الصورة والنص البديل.
  5. يجب أن تحتوى المقدمة على الكلمة الرئيسية، من الأفضل أن تكون في أول المقدمة.
  6. تكرر الكلمة كذلك في العناين الفرعية “H2” مرة واحدة على الأقل.
  7. الخاتمة لابد أن تضم الكلمة الرئيسية مرة واحدة، حيث نضع الكلمة الرئيسية في نهاية المحتوى.

لم ينتهي الموضوع بعد، بل سوف نستكمل معكم كورس تعليم السيو من الصفر للاحتراف من خلال موقع الجريدة انتظروا المحاضرات القادمة.

  1. تعلم السيو من الصفر للاحتراف | المحاضرة الأولي
  2. تعلم السيو كيفية عمل الخطة البحثية | المحاضرة الثانية
  3. تحسين الصفحة الداخلية للمحتوى | المحاضرة الثالثة
  4. استخدام الروابط لتحسين موقعك فى 5 خطوات | المحاضرة الرابعة
  5. تعريف السيو وخطوات تحسين السيو المحلي local seo لتحسين محركات البحث المحلية |المحاضرة الخامسة

كاتبة المحتوى:  ياسمين أشرف

تقديم: ياسر عفيفي

 

تعليق 1
  1. […] تعلم السيو كيفية عمل الخطة البحثية – جريدة حواء […]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.